اصدارات جديدة

عالم المعرفة العدد 476، اكتوبر2019

صدر العدد الجديد من سلسلة عالم المعرفة 476 لشهر اكتوبر لسنة 2019 ، وهي سلسلة كتب ثقافية تصدر شهريا عن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بدولة الكويت.

عنوان العدد: اليورو: كيف تُهدد العملة الموحدة مستقبل اوروبا ( الجزء الأول)

تأليف : جوزيف.إي ستيغلتز

ترجمة: مجدي صبحي يوسف

يتناول هذا الكتاب الأزمة الاقتصادية في أورو، منذ اندلاع الأزمة المالية العالمية في العام 2008، فهناك بلدان هوت بکساد اقتصادي عميق، مثل اليونان. واضحی نصف شبابها عاطلين عن العمل. ومرت أوروبا كاملة بعقد ضائع من الزمن، حيث أصبح نصيب الفرد من الناتج أقل مما كان عليه قبل تفجّر الأزمة العالمية
وبرى المؤلف أن السبب في جميع هذه المآسي هو قرار نبنّي العملة الموحدة، من دون توفير المؤسسات التي تمكنها من العمل، فترتيبات العملة الجيدة لا يمكنها ضمان تحقيق الرخاء، ولكن ترتيبات العملة المعيبة يمكنها أن تؤدي إلى الركود والكساد.
وهذا الفشل الأوروں مهم: إذ في عالم تحكمه العولمة، أي شيء يؤدي إلى الركود في مثل هذا الجزء المهم من الاقتصاد العالمي من شأنه أان يؤذي، من دون شك، بقية أرجاء العالم.
والأطروحة المركزية لهذا الكتاب هي أن هناك أفكارا معینة شكلت بناء منطقة اليورو. وهذه الأفكار هي في أفضل الأحوال موضع شك، وفي أسوئها افكار خاطئة، فالأفكار حول كفاءة واستقرار الأسواق الحرة (مجموعة الأفكار التي يشار إليها باسم النيوليبرالية ) قد شكلت ليس فقط السياسات ولكن المؤسسات خلال ثلث القرن الفائت، كما أنها كانت وراء السياسات التي هيمنت على خطاب التنمية، والتي تسمى بسياسات توافق واشنطن. وقد شكلت هذه الأفكار نفسها ما نٌظر إليه على أنه الخطوة التالية في مشروع التكامل الأوروبي، التشارك في عملة واحدة، وهو ما خرّف هذا التكامل عن مساره، إذ يرى المؤلف أن المشارك في عملة موحدة ليس، او يجب ألا يكون في قلب المشروع الأوروبي
ويعارض الكتاب التركيز مالبالغ على التقشف المالي (المتلأثر بالأفكار والسياسة الألمانية) بمحاولة تخفيض الإنفاق الحكومي، بما في ذلك الإنفاق على البنية التحتية التي هناك حاجة إليها، وفي الوقت الذي مازالت فيه الباطلة مرتفعة. كما يعارض السياسة النقدية التي تُلزم البنك المركزي الأوروبي بمكافحة التضخم بوصفها هدفا وحيدا بينما تتجاهل اهداف اخرى مثل النمو الاقتصادي ومحاربة البطالة
وقد ادى اليورو إلى زيادة عدم المساواة، فقد عمّق الانقسام، حيث اضحت البلدان الضعيفة اکثر ضعفا، والقوية أكثر قوة. والعلامة الواضحة التي يعتمدها المؤلف على الاقتصاد الجيد هي النمو السريع، واقتسام ثماره بنحو واسع بين المواطنين، مع تحقيق معدل بطالة منخفض، وما حدث في أوروبا كان على العكس من ذلك

اظهر المزيد

تربية و تكوين

استاذ مهتم بعالم التربية و التكوين في المجال التربوي مهتم بنظريات التربية و الطرق التدريس الحديثة مهتمه بالبحوث التربوية و كل ما يتعلق بالمجال الديداكتيكي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!